المرصد الكردي ــــــــــــ

07.12.2021 ــــــــــــــــــ

بعد عدة ايام من الدعوة التي انتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي نظم يوم 07.12.2021 عدد من العائلات وقفة احتجاجية بمدينة قامشلو تنديدا باستمرار تجنيد أبنائهم القاصرين، تحت الشعارات التالية :

  • افين تعشق الكتاب و تهرب الى صدري اذا سمعت صوت الرصاص .
  • اين الامم المتحدة من تجنيد القاصرات .
  • صغارنا اقلام النجاة
  • التجنيد العسكري يبث الرعب في قلوب الامهات .
  • الاكتاف الصغيرة فقط لحمل الحقائب المدرسية .

وطالب المحتجون المنظمات الدولية الحقوقية والإنسانية وقوات سوريا الديمقراطية بإعادة أبنائهم و بناتهم ممن جندوا في صفوف القوات العسكرية .

و أغلقت قوات الأمن الداخلي (الاسايش) كافة الطرق المؤدية إلى مقر الأمم المتحدة في شارع السياحي بمدينة قامشلو حيث كان من المقرر تنظيم الوقفة الاحتجاجية أمامه، مما دفع العوائل للتجمع أمام مشفى فرمان الا ان قوات الاسايش قامت بفض الوقفة الاحتجاجية ومنعت الصحفيين من التغطية.

يذكر أن خطف القاصرين يشغل الرأي العام الكردي وسط نفي قوات سوريا الديمقراطية معرفتهم بمصيرهم و عدم علاقتهم بمنطمة الشبيبة الثورية( جوانن شورشكر ) التابعة لحركة المجتمع الكردستاني .