المرصد الكردي –

فريق المتابعة –

14.05.2018 –

رصد شبكة المرصد الكردي من خلال تواصلها مع اهالي عفرين ، الاحداث التالية ، اهمها :


نشر ناشطين من مدينة عفرين المحتلة ، صورة لعنصر من مرتزقة الفصائل التابعة للاحتلال التركي و هو يرفع شارة النصر بعد سرقة دراجة نارية لمواطن من عفرين .


و ذكر شهود عيان من مدينة عفرين ان الجيش الاحتلال التركي ، قام بتحويل مدرسة أمير غباري الواقعة بالقرب من ساحة آزادي وسط عفرين إلى مقر للمخابرات العامة التركية حيث يعتقل فيها المئات من المختطفين الكرد بينهم أطفال ونساء . 

و اشار اخرون ‘ عن قيام تركيا باجراءات نزع عفرين من سورية وضمها إلى ولاية هاتاي “اسكندرون”، وذلك  بمنح أهالي عفرين بطاقات حماية مؤقتة، قبل الانتخابات الرئاسية في البلاد.

كما اكد ناشط ايزيدي ان المرتزقة قاموا بطرد عائلة ايزيدية من منزلهم لاسكان عائلة عربية من مهاجري الغوطة مكانهم. 

اخيراً ،  اكد  المحامي حسين نعسوعن عودة  مجموعة من سكان قرية ترميشا  على صفحته  الشخصية قائلاً ” بعد طول معاناة وانتظار وتهجير وتشرد ومنع من العودة دام اكثر من شهرين ونصف عاد اليوم قسماً (حوالي 30 عائلة من اصل مايقارب من300 ) من اهالي قريتي ترميشا الى ديارهم وقريتهم التي عاث فيها الفصائل المرتزقة فساداً وتدميراً ودماراً وسرقةً “