المرصد الكردي _
اعداد و حوار : بوزان كرعو _
09.04.2019_

بعد الزيارة التي قام به وفد من التحالف الوطني الكردي الى جمهورية روسيا الاتحادية ، التقت شبكة المرصد الكردي مع عضو الوفد الكردي السيد لقمان بوبو ايانة ، لتعرف بشكل افضل على الهدف من الزيارة و النتائج ، بعد ترحيبه بشبكة المرصد الكردي ، و ردا على سؤالا حول ، اهمية هذا اللقاء فقال السيد لقمان نظرا للدور الروسي المحوري في الملف السوري والكردي ضمناً(عفرين خاصة) ،  و بعد سيطرة الفصائل الارهابية المتطرفة على مدينة عفرين الكردية ، و محاولاتهم الحثيثة للقيام بالتغير الديمغرافي من خلال الضغط على الاهالي من الخطف و القتل و التهجير بدعم من الاحتلال التركي ، فأننا نعوًلُ على دور جمهوريه روسيا الاتحادية في انهاء العنف في بلدنا سوريا لإرساء اسس الحل السياسي للازمه السورية  ، و ايجاد حل لما تعانيه مدينة عفرين خاصةً ” .

واشار عضو وفد التحالف الوطني الكردي حول النقطة التي اثارت في صفحات التواصل الاجتماعي عن البند الذي ذكر في الرسالة التي تم تسليمها لبوغدانوف في عدم تمثيل  التحالف الوطني الكردي لأي جناح مسلح ، على رغم من انهم عضو في مجلس سوريا الديمقراطية ، المظلة السياسية للقوات سورية الديمقراطية ، بالقول ” اجل ، صحيح ما تفضلتم به لان اللقاء ، كان باسم التحالف الوطني الكردي في سوريا والذي بدوره لا يملك اية اجنحه عسكريه وهو تحالف سياسي بين احزاب وتنظيمات سياسيه التي تؤمن بقوة الكلمة والحوار وسيله للتفاهم ، و لم يكن باسم مجلس سورية الديمقراطية ”

اما حول نتائج هذا اللقاء ، ذكر السيد لقمان ايانة  بالقول بخصوص نتائج الزيارة قادم الايام واستحقاقات الحل السياسي واهميه مشاركه القوى السياسي السورية الفاعله كفيلة بذلك ونحن كتحالف قدمنا رساله تعريفيه بالتحالف ورؤيتنا للحل السياسي وكذلك قدمنا البرنامج السياسي للتحالف “.



و في ردٍ على سؤال بعيد عن موضوع اللقاء ، حول امكانية تشكيل اطار معارض جديد بعد زيارة الوفد المشترك للتحالف الوطني الكردي و تيار بناء الدولة السورية ، اردف السيد ايانة قائلاً كان لنا كحزب الوحدة لقاء ثنائي جمعنا مع تيار بناء الدولة السورية في موسكو. للبحث. عن مشتركات العمل الوطني السوري ومحددات المشروع الوطني في اطار العمل للحل السياسي للازمه السوريه واستحقاقات المرحله القادمه واهميه الحل السياسي ستفرض انتاج تحالفات سياسيه بين قوى وطنيه مؤمنه بالحل السياسي وغير متورطة في إراقة الدم السوري ” .

و في ختام حديثه وجه السيد لقمان شكره لشبكة المرصد الكردي ، فقال للمرصد الكردي والقائمين على ادارته كل الشكر على نشاطه ومتابعته للشأن العام السوري والكردي ” .

يذكر ان السيد لقمان بوبو ايانة _ محامي كردي سوري ، من مدينة سري كانية ، من معتقلي انتفاضة 12 اذار ، و هو عضو قيادة منظمة اوربا لحزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا – يكييتي ، مسؤول منظمة النمسا للحزب الوحدة .