المرصد الكردي
إعداد: -مركز الديمقراطية لحقوق الإنسان في كوردستان(DCHRK)
-المنظمة الكردية لحقوق افنسان في سوريا(DAD)
05.03.2018

دخلت العمليات العسكرية التركية في مدينة عفرين وريفها يومها الرابع و الأربعين و لاتزال الغارات الجوية و عمليات القصف المدفعي مستمرة, حيث تعرضت مناطق عدة للقصف,فيما لم يعرف بعد أعداد الضحايا القتلى و الجرحى لهذا اليوم.

ففي ناحية شران شمالي شرقي عفرين, نفذ الطيران الحربي التركي غارات جوية طوال اليوم, استهدف فيها مواقع عدة لتجمع قوات وحدات حماية الشعب(YPG) حيث شمل القصف محيط قرى: قطمة و كفرجنة و جما و بعرافا و قرقينا.

أما بناحية راجو شمالي غربي عفرين, فقد وقعت اشتباكات في قرية حج خليل التي أعلنت المجموعات الاسلامية سيطرتها عليها في حين تركز القصف على محيط قرية جنجليا و بعض أحياء مركز الناحية.

و في ناحية شيه غربا, استمر القصف و الاشتباكات على مركز الناحية لتعلن المجموعات الاسلامية سيطرتها على مركز الناحية أيضا و كذلك قرية مستكا, و أضافت مصادر إلى أنه و نتيجة اشتباكات يوم أمس, فقدت المواطنة “زلوخ محمد حسن داغلي” 60 عاما حياتها.

أما بناحية جندريسه جنوبي غربي عفرين, فقد استمر القصف المدفعي على المركز و القرى القريبة منها, حيث شهدت قرى: كفرصفرة و جلمة و ايسكا و حميلكه و رمادية قصف مستمرا و اشتباكات.

كما ولاتزال حركة النزوح من مختلف مناطق ريف عفرين مستمرة باتجاه مركز مدينة عفرين, خصوصا من مناطق ناحيتي ماباتا/معبطلي و شران, في الوقت الذي تستمر فيه معاناة من نزح منذ بدء الهجوم على عفرين, حيث الافتقار لتأمين المكان و تأمين مستلزماتهم المعيشية بسبب كثافة العدد المتواجد في المركز حاليا.

إننا في مركز الديمقراطية لحقوق الإنسان في كوردستان(DCHRK) و المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا(DAD) ندين استمرار الحكومة التركية لعملياتها العسكرية في عفرين و عدم إلتزامها بالقرار الدولي الصادر عن مجلس الأمن الدولي بخصوص وقف إطلاق النار في عموم سوريا, و ندعو الحكومة التركية إلى الإلتزام بالقرارات الدولية  و كذلك إلى ضرورة إنهاء الحرب في عفرين و تعويض المتضررين منها.

كما نجدد دعواتنا للأمم المتحدة إلى ضرورة التحرك الفوري لإغاثة النازحين من ريف عفرين و تأمين إيصال المساعدات الإنسانية إليهم للتخفيف من وطأة الحرب و معاناتهم اليومية.

القامشلي
04/03/2018