المرصد الكردي
29.01.2018


بخصوص ما حدث في مظاهرة فرانكفورت .

قام يوم السبت الماضي عدد من الأحزاب الكردية و الكردستانية في مدينة فرانكفورت الألمانية بتنظيم مظاهرة ضد عدوان الإحتلال التركي ومجموعاته من كتائب ما يسمى بالإئتلاف السوري للمعارضة على عفرين ، لكن سرعان ما تبين أنّ بعض من الأحزاب المشاركة في المظاهرة هدفها جمع الجماهير من حولهم مستغلين مآسي أهلنا في تلك المدينة التي تتعرض منذ أكثر من عشرة أيام للقصف الوحشي .
والذي حصل في المظاهرة :
هو قيام أحمد شيخو القيادي في حزب الديمقراطي الكردستاني – سوريا ” ب د ك س”  المكلف بإلقاء كلمة عن العدوان التركي على عفرين . تفاجئنا أثناء إلقاء كلمته بخروجه عن مضمون الكلمة ويتحدث عن بطولات ما يسمى الإئتلاف الوطني السوري كمظلة سياسية للقوى الثورية السورية ، وصوابية موقف بقايا المجلس الوطني الكردي بالبقاء في هذا الإطار لأنها الضامن للقضية الكردية والمحافظ على الوجود الكردي في سوريا ، تابع شيخو و هاجم من خلال كلمته الاحزاب الكردية خارج إطار المجلس الوطني .و في السياق ذاته توجه ممثل حزب الحق و الحرية HAK-PAR المدعو خالد إلى الپوليس الألماني و طلب منهم بإنزال رمز وحدات حماية المرأة Y.P.G غير الممنوع في ألمانيا من أيدي المتظاهرين .
أدّى هذا الأمر إلى تدخلي أنا و بعض الحاضرين ، ورفضنا لمثل هكذا التصرفات و الاستفزازات و مدح ممثل Pdk-s بالإئتلاف الذي هو جزء من الحملة العدوانية التركية على عفرين . وأن الإئتلاف تعتبر مظلة سياسية لعمليات الإرهاب التركي والكتائب المسلحة التي تهاجم عفرين على ظهر الدبابات ، فتدخل بيننا الحضور منعاً لحدوث مشاجرات بيننا. نحن هنا نؤكد أن ما حدث في المظاهرة لا يمت له أي صلة بنا ، إنما يعبّر عن موقف تلك الأحزاب الذين قاموا بتلك التصرفات و دعم للإئتلاف الذي يقتل الأطفال عبر مشاركة فصائله الإرهابية مع الجيش التركي الغازي في قصف مدينة عفرين .
كما نؤكد عن تضامننا الكامل مع مقاومة عفرين وأهلها ونشدّ على أياديهم , و أن مقاومة أبناء شعب عفرين الصامدين وقوات الحماية الكردية ( YPG-YPJ ) و قوات سوريا الديمقراطية ( قسد ) والبطولات التي يسطّرونها ومقاومتهم الأسطورية لهذا العدوان الهمجي , كفيلة بأن تحقق النصر .

– عاشت عفرين ومقاومتها والنصر لقوات الحماية الكردية ( YPG و YPJ ) وقوات سوريا الديمقراطية ( قسد ) وجميع المدافعين عن عفرين وترابها .
– الموت لأردوغان و أذياله.
– النصر لعفرين .

سيف الدين دابو
أحد منظمي المظاهرة .
فرانكفورت