المرصد الكردي
24.01.2018

منذ صباح اليوم و الاعلام المعادي يعمل على عدة نقاط للتشويش على حملتها المسعورة و فشلها في التقدم و للتغطية على جرائمها بحق المدنيين ، لذلك نوضح مايلي
1_ نسرين عبدالله لم تهدد واشنطن بالانسحاب من دير الزور
2_ قوات YPGلم تطلب بدخول الجيش السوري النظامي
3_ البنتاغون لم يقل انه سوف يدعو لقطع مساعدات عسكرية عن قوات سوريا الديمقراطية
نرجو من الاعلامين  الحذ والتنبيه عند النشر ، لذلك لا تنشرو اخبار مفبركة وعاجلة بدون تصريح صحفي من قيادة قوات الحماية الشعبية او قسد ، تركيا و استخباراتها  و عملائها ، يمارسون حرب اعلامية نفسية ضد شعبنا
·         المرصد الكردي