المرصد الكردي
هيئة التحرير
17.01.2018

في اتصال لشبكة المرصد الكردي مع عضو مكتب العلاقات لتيار المستقبل الكردي السيد محمود شيخ نوح حول موقفهم من التهديدات التركية لمدينة عفرين ، أجاب قائلاً ” اننا في تيار المستقبل الكوردي ندين بشدة التهديدات التركية  لمدينة عفرين ، ونرفض تحويلها الى صراعات القديمة ، وتصفية حسابات ما بين تركيا والحزب العمال الكوردستاني ب ك ك على أراضينا ويكون الثمن أبناء شعبنا الكوردي في كوردستان سوريا ومدينة عفرين خاصةً .

واضاف ” نرى ان تفعيل اتفاقية دهوك هي الحل الأفضل لتجنب  لهذا التوتر الحاد من جانب تركيا بحجة سيطرة ب ي د المحسوبة على الحزب العمال الكردستاني ،  على  مدينة عفرين ” .

و اشار السيد نوح الى انه ” يتطلب من الحزب الاتحاد الديمقراطي ب ي د بفك ارتباطها مع الحزب العمال الكردستاني  ب ك ك ،  والعمل على الخروج جميع العناصر غير سوريين من كوردستان سوريا وتسهيل دخول بيشمركة روج الى المناطق الكوردية كونهم القوات الكوردية السورية بامتياز

و حول البيان الصادر باسم تيار المستقبل الكردي ، و الذي دعا فيه الى انسحاب القوات الكردية من عفرين ، رد السيد شيخ نوح بالقول :
” ان هذا البيان يعود  لتيار أوروبا لجماعة سيامند حاجو و هو  غير موزون  ولا يمثلنا

اما عن بيان المجلس المحلي في عفرين و الذي دعا فيه محلية عفرين القوات الكردية الى التعقل و الوضوح اكد القيادي في التيار المستقبل الكردي قائلاً ” كان موقف محلية عفرين واضحا وشفاف ، بان لا يحق ل ب ي د الاستفراد بالقرارات وزج مدينة عفرين الى حربٍ طاحنة ،  كما ويطلب من ب ي د  التشاور مع الاحزب الكردية الأخرى وإيجاد حل لوقف مثل هذه التهديدات لمدينة عفرين ”  

و في ختام حديثة قال السيد نوح ” اطلب من جميع الحركات الكردية ، الإحساس بالمسؤولية في هذه الوقت  امام هذه التهديدات لمدينة عفرين والذي نعتبرها قلب لكوردستان سوريا والإسراع لأيجاد الحل الأمثل  من اجل الحفاظ على ما تبقى ،  وانقاذ مليون مواطن سوري من الكرد والعرب المقيمين في المدينة الان ” .