المرصد الكردي
اي لاف محمد علي
30.10.2017


أعلنت رئاسة مجلس وزراء إقليم كوردستان، عن وجود “يد تخريبية” تريد إثارة الفتنة والشغب ونحن نستنكر ذلك بشدة، ونحذر بأن كل من سيقوم بأعمال تخريب وشغب سيلقى حساباً قانونياً عسيراً.

نص البيان
يبدو أنه كانت هنالك محاولات للقيام بأعمال عنف وتخريب، الليلة، في عدة مناطق بإقليم كوردستان، ما أثار قلق واستياء المواطنين، نطالب قوات الأمن “الأسايش” والشرطة بالسيطرة على الوضع وعدم السماح بحصول أي فعل (غير مرغوب به)، ومنع أي اعتداء على المقرات الحزبية والمراكز الحكومية والسياسية.

يبدو أن هناك يداً تخريبية تريد إثارة الفتنة والعنف وهذا ما ندينه بشدة ونحذر بأنه سيتم فرض العقوبات القانونية الشديدة على أي شخص يثير الفتنة والعنف، كما نطالب المواطنين الأعزاء بالعودة إلى منازلهم والحفاظ على الهدوء، والتعاون الكامل مع القوات الأمنية.

رئاسة مجلس وزراء إقليم كوردستان

29/10/2017