المرصد الكردي
25.10.2017
ديلبرجان

أكد مستشار رئيس إقليم كردستان العراق كفاح محمود لوكالة سبوتنيك تابعته شبكة المرصد الكردي  أن حكومة الإقليم لا تزال تنتظر ردا رسميا من الحكومة العراقية على المبادرة التي أعلنتها، فجر اليوم الأربعاء، وتضمنت تجميد نتائج الاستفتاء الذي أجرته في 25 أيلول/ سبتمبر الماضي.
 وقال محمود، في تصريحات لوكالة “سبوتنيك”: “لحد الآن لم يرد رد من الحكومة الاتحادية… ولا تزال حكومة كردستان تنتظر ردا رسميا من الحكومة في بغداد”.
وأضاف : “الكرة الآن في ملعب الحكومة الاتحادية العراقية، وهناك فرصة لإيقاف سفك الدم”، موضحا: “بالتأكيد هناك عمليات عسكرية على الحدود بين الإقليم والحكومة الاتحادية، لكن وجود هذا الوضع المتوتر لم يكن في صالح الطرفين”.
وأكد مستشار رئيس إقليم كردستان العراق كفاح سنجاري أن حكومتي بغداد وأربيل لديهما فرصة ذهبية الآن للعودة للحوار المعمق لحل المشكلات العالقة.
وأضاف : “أعتقد أنه لدينا الآن فرصة ذهبية للعودة للحوار، والحوار المعمق بين بغداد وأربيل لحل الإشكاليات”، موضحا أن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي صرح: “نحن جميعا ننتصر وكان يقصد بها كردستان والعراق معا، وأشاد أيضا بقوات البشمركة، مما تسبب في عدم تصعيد الموقف